آرسنال يفاوض «فالديز» بعد كارثة كأس الاتحاد

الفجر الجديد – يتصدر الحارس الدولي الإسباني "فيكتور فالديز" قائمة الحراس المطلوبين بقوة في شمال لندن لحراسة مرمى آرسنال في السنوات القادمة بعدما دفع النادي ثمن ضعف مستوى حراس مرماه الذين تعاقبوا على الفريق بعد إعتزال الألماني "يانس ليمان".

ترجع آخر المشاكل التي عانى منها آرسنال بسبب ضعف حراسة مرماه لليلة أمس السبت عندما فشل الحارس البولندي "تشيزني" في حماية فريقه من تلقي الهدف الوحيد الذي كان يبحث عنه منافسه في الدور الخامس ببطولة كأس الاتحاد الإنجليزي "بلاكبيرن روفرز".

تشيزني تصدى لتسديدة جاءته من على الرواق الأيسر بشكل غير صحيح حيث مهد الكرة بيديه في منتصف منطقة الجزاء للاعب التركي الإنجليزي "كاظم ريتشاردز" الذي تابع الكرة داخل المرمى مستغلاً  ضعف التغطية من لاعب الوسط الفرنسي "أبو ديابي" ليسجل هدف الفوز في وقت قاتل من المباراة.

وسبق لآرسنال التقدم بطلب التوقيع مع فيكتور فالديز بعد تراجع مستوى الحارس الأساسي "مانويل آلمونيا" قبل حوالي عامين، لكن المفاوضات توقفت منذ ذلك الحين حتى سمح برشلونة مطلع هذا العام لفيكتور بالبحث عن ناد جديد من الآن وحتى مطلع الصيف المقبل لعدم رغبتهم في تجديد عقده.

ولن يكلف فيكتور خزينة المدفعجية أكثر من عشرة ملايين جنيه إسترليني، وهو المبلغ المعتاد انفاقه من جانب المدرب الفرنسي "آرسين فينجر" على الصفقات الجديدة في الآونة الأخيرة.

فالديز /٣١ عاماً/ قال في تصريحات سابقة أنه حريص على اللعب لأحد أندية الدوري الإنجليزي الممتاز لحاجته لتغيير الثقافة، لكن الشيء الوحيد الذي قد يقف حجر عثرة أمام اتمام تعاقده مع المدفعجية إصراره على راتب أسبوعي يزيد عن ١٢٠ ألف جنيه إسترليني فبهذه الطريقة سيكسر سقف الرواتب في النادي وهذا خط أحمر بالنسبة لفينجر.