هل سيلعب نهائي كأس الملك بين ريال مدريد واتلتيك مدريد على ملعب الكامب نو!؟

تلفزيون الفجر الجديد – وفقاً لصحيفة آس الإسبانية، فإن نادي ريال مدريد سوف يُبلغ الاتحاد الإسباني لكرة القدم بهوية الملعب الذي يُريده أن يحتضن لقاء نهائي كأس ملك إسبانيا بين الميرينجي وأتلتيكو مدريد.

النادي الملكي يرغب في خوض المباراة النهائية للكأس المحلية ضد جاره اللدود على ملعب غريمه التقليدي، كامب نو، نظراً لكونه الملعب صاحب الاستيعابية القصوى والتي تصل إلى 99 ألف مشجع، بالإضافة إلى اعتباره ملعباً محايداً بين ممثلي العاصمة الإسبانية.

وكحلين بديلين، يرغب اللوس بلانكوس في لعب المقابلة في معقل نادي فالنسيا، المستايا، والذي يستوعب 52 ألف متفرج ثم الإستاد الأوليمبي لإشبيلية، صاحب السعة الاستيعابية التي تقدر بـ 57 ألف مشجع.

جدير بالذكر أن برشلونة وأتلتيك بلباو، طرفي المباراة النهائية للنسخة الأخيرة من كأس الملك أصرا على خوض لقاء النهائي في معقل ريال مدريد، ملعب سانتياجو بيرنابيو، لتميز هذا الملعب كملعب محايد بالإضافة إلى سعته الاستيعابية الكبيرة، إلا أن النادي الملكي رفض رؤية غريمه يُتوج في معقله "بحسب وصف الصحيفة"، وتعلل حينها بأعمال التجديد في ستاد البيرنابيو.

يُذكر أيضاً أن إنريكي سيريثو رئيس نادي أتلتيكو مدريد طالب بأن تُقام المباراة على ملعب فريقه، فيثنتي كالديرون، على خلفية أنه عندما يلتقي أتلتيكو وريال مدريد في مباراة نهائية للكأس، تتم المباريات بالتناوب على ملعبي الفريقين، وبما إن آخر مباراة نهائية جمعت الفريقين كانت في 1992 وفاز الأتلتي حينها بثنائية دون رد على ملعب البيرنابيو، فإن المباراة النهائية للنسخة الجارية من الكأس قد تكون لزاماً على ملعب فيثنتي كالديرون، وفي النهاية الكلمة الأخيرة ستكون للاتحاد الإسباني ونادي برشلونة.