مركز طولكرم ينهار أمام البيرة بهدف قاتل لجبران الكحلة .. وجماهير السُمران غاضبة على لاعبيها

 تلفزيون الفجر الجديد / الزميل منتصر العناني – في مباراته الأولى البيتية على ملعب الشهيد جمال غانم وقف مركز طولكرم متشنجاً وفي لقاء باهت المستوى وضمن لقاءات الدوري الممتازة أ دوري الشهيد ابوعلي مصطفى واستطاع لاعبو البيرة أن يُحققوا فوزاً قاتلاً بعد ان كان هذا الفوز بمتناول أبناء السُمران في الشوط الأول رغم اللعب الغائب في لقطاته ومشاهده , وقد أفرز لعب المركز الذي لعبَ بمهاجم وحيد بقيادة مصطفى كنعان الذي انتحرَ وحيداً في المقدمة ولكن دون الإفضاء بأي توقيع في الشباك ووجود المدافعين الشرسين للبيرة نديم براغثة وسامر خضر وساجد كراكرة , ولعب المركز والبيرة دون المستوى المطلوب منذ انطلاقةالشوط الأول وحتى الدقيقة 35 عندما انفرد وسدد مصطفى كنعان كرة متدحرجة في فرصة ثمينة امام مرمى البيرة ولكن ضاع دون أن يستثمره جيداً ورغم تقدم الواضح في النصف الثاني للفريقين رغم الإحتضار الذي رافقهما طوال مشوار الشوط الأول الا أن الفرصة الأخيرة والخطرة كانت للاعب البيرة وقبل نهاية الشوط الأول ( الهزيل ) والمترهل بدقيقتين استغل كرة متقدمة اللاعب محمد عباس ليسددها بقوة منفرداً مضيعاً فرصة ثقيلة للبيرة ولكن دون جدوى وسط غضب الجماهير على هذا الأداء الفاقد للطعم والحرارة الذي عهدناه بالفريقين الكبار لينتهي الشوط الأول سلبياً دو أية أهداف تذكر .

 

 

•    الشوط الثاني هدف قاتل لجبران في مرمى السمران *

لم يرضي عارف عوفة مدرب مركز طولكرم ومساعده منار الخولي هذا الأداء للاعبي المركز وخاصة على أرضه وبيبن جمهوره فدفع بلاعبيه الى المقدمة لمساعدة مصطفى كنعان لمحاولة التغيير ولكن ذلك لم يرق للبيرة ايضاً الذي يسعى للفوز على الكبير المركز فزج في منتصف الشوط الأول وقبل نهايته باللاعب جبران الكحلة لينطلق بقوة في الشوط ويعطي زخماً للاعبين ولكن في الشوط الثاني ورغم بعض التبديلات إلا أن اللعب بقي منحصراً في منتصف الملعب وبقي اللعب بين كرٍ وفر دون أية متعة تذكر ورغم التقدم الواضح بعد النصف الأول من الشوط الثاني بقيادة الكحلة والرابي وعامر والعباس وكما زج مدرب البيرة حسن حسين  بلاعب التعزيز الأسمر الوافد هارد شوكس الى الملعب أملاً بالتغيير وتعزيز الهدف الأول بهدف ثانٍ ولكن الشوكس لم يقدم شيئاً وتبادل الفريقين التراشق المهدور والضائع حتى الدقيقة 60  من زمن المباراة وحاول لاعبو المركز التقدم مع بعض الأضاعات الظاهرة لهم عبرَ بوابة عمار كرسوع ومصطفي كنعان الذي كان ( مكُبلاً ) من مدافعي البيرة حتى جاءت اللحظة القاتلة عندما حول لاعب البيرة محمد طه كرة عرضية ملفوفة ومقشرة من الجهة الُيسرى للملعب ليتنظرها البارع جُبران الكحلة في الدقيقة 67 في منطقة خط النار الستة ويسددها بقوة لتسكن شباك المركز في وقف امامها عاجزاً الحارس ضرغام مسيمي لتسكن جهته اليسرى , وما ان سجُل هذا الهدف حتى أشتعلت المباراة وسطياً ونُشاهد تحركاً متقدماً لأبناء المركز بقيادة فادي سليم ومصطفى كنعان وثائر البنا ومحمد المصري الذي اضاع فرصة مترجمة أمام خط الستة للحارس البيراوي عنان صالح في الدقيقة 75 وسط غضب الجماهير للآداء المترهل ووسط تشجيع ساخن من أجل رفع وتيرة المباراة وشدّ لاعبو المركز من أزرهم لإحراز على الأقل هدف التعادل في الأنفاس الأخيرة من المباراة ولكن دون جدوى , ولكن اللحظات الأخيرة حملت في طياتها نوعاً من الحراك نحو الشباك للمركز ولكن هذا الحراك لم يدم طويلاً من أجل الحصول على هدف الإستضافة والتعادل على الأقل ليُعلن الحكم إبراهيم غروف بصافرته الدولية نهاية اللقاء بفوز مؤسسة البيرة على مركز السمران بهدف دون رد وسط استياء من الجماهير على هذه النتيجة في أول لقاء بيتي وبهذه النتيجة يكون مرز طولكرم قد تشنج َ مكانه ومؤسسة البيرة ترفع غلتها بثلاث نقاط أضافية .
حكم اللقاء طاقم تحكيم ريحاوي :- للساحة إبراهيم غروف وساعده عصام ابو الهوى وهاني براهمة وإبراهيم براهمة حكماً رابعاً وزكي ابو زنط مراقباً للحكام وعلاء حالوب مراقباً للمباراة .

 
 
 
 
 

(( عدسة : الزميل إسماعيل بلعاوي ))