كلوب لـ”مورينهو”: راموس لوحده كان يستحق “7” بطاقات صفراء

تلفزيون الفجر الجديد– تخلى مدرب بروسيا دورتموند يورغن كلوب عن رصانته ورد بسخرية على نظيره البرتغالي مدرب ريال مدريد جوزيه مورينهو، في أعقاب تحميل الأخير للحكم الإنكليزي هاورد ويب الذي أدار مباراة الفريقين الألماني والإسباني في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا جانباً من مسؤولية خروج الفريق "الملكي".

وقال كلوب عقب المباراة التي انتهت بفوز الريال بهدفين نظيفين لم يكونا كافيين لانتزاعه بطاقة التأهل، إن فريقه هو الذي تعرض لبعض الظلم من الحكم الإنكليزي، مشيراً إلى أن قائد ريال مدريد سيرخيو راموس استحق الحصول على (7) بطاقات صفراء بسبب خشونته المفرطة ضد لاعبيه.

وأضاف المدرب الشاب: "لا أحبّذ الكلام كثيراً عن التحكيم، لكن رداً على حديث البعض عن وجوب طرد المدافع ماتيس هوملز في آخر المباراة، أقول إن لاعبينا تعرضوا لخشونة كبيرة، وخاصة روبرت ليفاندوفسكي، لقد استخدم لاعبو الريال العنف واستحق بعضهم بطاقات صفراء".

وتابع: "لم أشاهد واقعة لمس هوملز للكرة بيده في الدقائق الأخيرة من المباراة، لكن أعتقد أن راموس يستحق الحصول على سبع بطاقات صفراء، بسبب أدائه الخشنة.. في كل الأحوال ما يهمني أن فريقي تأهل للمباراة النهائية وصنع التاريخ رغم أنه فريق شاب".

وكان مورينهو هاجم ويب بقسوة عقب المباراة وقال "إنه تهاون كثيراً مع مدافع بروسيا دورتموند ماتيس هوملز بعد أن لمس الأخير الكرة بيده أمام منطقة الجزاء دون أن يعاقبه الحكم الإنكليزي"، وسخر المدرب البرتغالي من ويب قائلاً: "إنه حكم رائع وشخص جيد، لم يشأ أن يحرم هوملز من المباراة النهائية".

وأشاد كلوب بأداء لاعبيه في المباراة، مشيراً إلى أنه كان يستطيع الخروج بنتيجة أفضل لو استثمر كل الفرص التي سنحت أمامه، وقال: "كنت أدرك جيداً أنني سأواجه فريقا كبيرا وقويا للغاية، لكنني نجحت بفضل عزيمة لاعبي بروسيا في التأهل لنهائي دوري الأبطال لأول مرة منذ 16 عاماً".