توريس: بنيتيز أعاد الثقة التي فقدها تشيلسي في نوفمبر الأسود مع ماتيو

تلفزيون الفجر الجديد| أكد مهاجم تشيلسي الإنجليزي، الإسباني فرناندو توريس أن مواطنه المدير الفني رفائيل بنيتيز أعاد الثقة ل"البلوز"، حينما تولى زمام الفريق في نوفمبر بديلا للإيطالي روبرتو دي ماتيو.

وقال توريس في حوار مع موقع تشيلسي الالكتروني "لقد ساعد على اعادة الثقة للفريق عقب فترة صعبة في نوفمبر، وبالأخص خلال الشهرين الأخيرين، حيث أظهر المزيد من قوة الشخصية، وقدمنا أداء أفضل من بداية الموسم".

وكان توريس تعرض لعقم تهديفي منذ الوصول إلى النادي اللندني في يناير 2011 ، وهو الأمر الذي تخطاه هذا الموسم باحراز 23 هدفا.

وصرح اللاعب "الأمر الوحيد الذي كان بنيتيز يرغب في القيام به هو فعل أفضل شيء ممكن لتشيلسي لكي يتعافي من الوضع الصعب الذي كان يمر به واعطاء الثقة للاعبيه".

وأضاف المهاجم السابق لليفربول الإنجليزي وأتلتيكو مدريد الإسباني "كان علينا أن نثبت لأنفسنا أننا جيديين بالشكل الكافي لاحتلال المركز الثالث في الدوري". وأكمل توريس "هذا المركز لم يكن الهدف في بداية الموسم إلا أنه أصبح الهدف في آخر شهرين، علينا التعلم من هذا الأمر".

يشار إلى أن بنيتيز نجح في التتويج مع تشيلسي بالدوري الأوروبي هذا الموسم عقب خروج ال"بلوز" من الجولة الأولى لدوري الأبطال، ومن المقرر أن يرحل عن الفريق حيث يعتبر البرتغالي جوزيه مورينيو الذي تم انهاء عقده مع ريال مدريد بصفة ودية بنهاية الموسم المرشح الأبرز لتولي زمام الأمور.