القفازات الفلسطينية تحلق عاليا في سماء بطولة السلام الدولية في أربيل في العراق ونتائج مُشرفة للأبطال

تلفزيون الفجر الجديد / منتصر العناني – عاد الى ارض الوطن وفد الاتحاد الفلسطيني للملاكمة بعد مشاركة ناجحة خطفت الاضواء في بطولة السلام الدولية الاولى للشباب والتي نظمها واستضافها الاتحاد العراقي المركزي للملاكمة  في اربييل بمشاركة عدد من الدول العربية واستمرت البطولة ستة ايام متواصلة وسط منافسة قوية بين المُشاركين .

وتكون الوفد الفلسطيني للاتحاد المشارك  كل من رئيس الاتحاد خليل زاهدة رئيسا للوفد , والسيد رياض الجعبة اداري , وخلدون ضراغمة مدربا , وصلاح محمد مساعدا للمدرب . وشاركت فلسطين باربع من ملاكميها الشباب هم محمد جلال في وزن 54 كغم وفاز بالمركز الثاني والميدالية الفضية وعبد الكريم زياد في وزن 57 كغم وفاز بالمركز الثاني والميداية الفضية ايضا وكذلك الملاكم محمد الحاج الذي فاز ايضا بالميدالية الفضية . وفاز الملاكم عصام الحشيمة بالميدالية البرونزية في وزن 64 كغم .

 

وصرح رئيس الاتحاد الفلسطيني للملاكمة ورئيس البعثة ان قفازات فلسطين عانقت وبحرارة  وبعيون دامعة الملاكمين العراقيين على ارض اربييل ارض البطولة . واضاف بان الوفد الفلسطيني استقبل بحفاوة بالغة وودع وداع الابطال وقال ايضا: بحمد الله وبهمة ملاكمينا فقد حققنا نتائج رائعة وغير مسبوقة في تاريخ البطولات العربية والدولية لفئة الشباب وكان هذا حصيلة جهد وعمل متواصل دؤوب للاتحاد الفلسطيني الجديد للملاكمة الذي عمل على تنشيط بطولات الشباب وكثف من المعسكرات التدريبية للملاكمين . برغم الصعوبات التي يعانيها الاتحاد الفلسطيني للملاكمة تحديدا لعدم وجود قاعة متخصصة وميزانية تساهم في تطوير الملاكمة الفلسطينية لتحقيق مثل ها التمثيل المشرف في ارض البطولات الدولية . واضاف قائلا : لقد توجهنا غير مرة للمسئولين في الجهات المختصة من اجل الاخذ بيد الملاكمة وتوفير قاعة متخصصة لخلق جيل من الملاكمين لرفع العلم الفلسطيني عاليا في المحافل الدولية لقد جهودنا غير مرة باءت بالفشل وقوبلت بالاجحاف .وفي كلمة فلسطين التي صفق لها الحضور العربي  طويلا  اكد رئيس الاتحاد الفلسطيني على اهمية مشاركة الاخوة في العراق بطولتهم رغم تحديات الاحتلالين المريكي والاسرائيلي وبرغم الهجمة الشرسة على القدس الشريف واعرب عن امله وتضرعه في تحرر الفلسطينين والعراقين وفي نهاية كلمته قدم خالص شكره وعظيم امتنانه لكرم الضيافة وحفاوة الاستقبال كما وجه الشكر لكل من ساهم في انجاح البطولة .

 

وقد حصدت فلسطين في هذه البطولة اربع ميداليات كان منها ثلاثة فضيات وبرونزية واحدة واحتلت فلسطين بكل جدارة المركز الثاني في البطولة متقدمة في ذلك على عدد من الدول العربية الاخرى . ويعتبر هذا المركز نصر تاريخي للملاكمة الفلسطينية التي تعاني ظروفا قاسية في التمويل والمتابعة وتعتبر المشاركة الفلسطينية في هذه البطولة هامة وأنها تندرج تحت عنوان الحضور الفلسطيني المميز رغم كل العقبات التي واجهت المشاركين .