ملعب الشهيد جمال غانم يتجَّملْ لإستقبال ضيف فلسطيين بلاتر

تلفزيون الفجر الجديد-منتصر العناني– ملعب الشهيد جمال غانم الذي إرتبط غسمه بالشهيد جمال غانم إبن بلدة شويكة في طولكرم والذي إستشهد في الملعب أثناء مباراة كرة قدم قامت خلاله قوات الإحتلال الإسرائيلي بمطاردته فيه حتى قتلته بدم بارد وقامت بتصفيته قبل 22 عاما وهو أول شهيد يتم تصفيته داخل ملعب كرة قدم وفي مباراة كروية .

اليوم هذا الملعب الذي جًبلت دماء الشهيد غانم فيه سيكون المحطة الأولى لزيارة رئيس الإتحاد الدولي جوزيف سيب بلاتر في السابع من الشهر الحالي في إفتتاح رسمي له في زيارة نوعية من أجل تنفيذ القرار الذي طالبه كونجرس الفيفا برفع معاناة الرياضيين الفلسطينين من قبل ممارسات الإحتلال وعوائقه وكذلك تدميره للبنى التحتية والمنشآت الرياضية وهذا الحضور سيكون مهمة كبيرة ملقاة على عاتق بلاتر في هذه الزيارة المؤثرة والمساندة لأبناء شعبنا الفلسطيني.

بلدية طولكرم بدأت منذ فترة وجيزة بالعمل على تجميل الملعب كجدرانه ومدرجاته ومدخله وبعض المرافق الموجودة فيه بالإضافة إلى المنصات ومظلات اللاعبين والترميمات داخل الملعب ليكون الملعب بحجم تقدير هذه الشخصية العالمية في إستقبال هام كونه المحطة الأولى على أجندة بلاتر سيما وان هذا الملعب عانى الكثير سابقاً والسابع من الشهر الحالي سيكون يوم سرور لأبناء فلسطين ولمحافظة طولكرم خاصة بعد الإعلان عن أول زيارة والوفد المرافق و ستكون له لملعب طولكرم برفقة اللواء جبريل الرجوب رئيس الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية .


(ملعب الشهيد جمال غانم في سطور )

• مقاسات الملعب – 102 طول و64 عرض .
• المدرج يتسع من 2000 و2500 متفرج .
• كلفة التعشيب من 500ل 600 الف دولار مع البنية التحتية .
• الممول لمشروع التعشيب الصناعي الإتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا (برنامج الهدف) بالتعاون مع الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم .
• الإنارة – الممول وزارة المالية بتكلفة 270 الف دولار

• المرافق – غرفة حكام / غرفتين غيار للاعبين مع حمامات / منصة شرف وغرفة مؤتمر صحفي / غرفة إدارة الملعب .

ويعول رياضيي طولكرم وأهالي المحافظة على هذه الزيارة الهامة لطولكرم وإفتتاح الملعب ليعطي الشرعية له بإعتماده من الإتحاد الدولي للفيفا وسط آمال ومطالب تنتظر بلاتر من الرياضيين في هذه المحافظة .