بائع متجول في تونس يضرم النار في سيارة للشرطة بعد محاولة حجز بضاعته

تلفزيون الفجر الجديد – اصيب بائع العاب نارية بحروق السبت بالعاصمة التونسية بعد ان سكب بنزينا على سيارة للشرطة ما ادى ايضا الى اصابة اربعة شرطيين، وفق ما علم من مصادر متطابقة، حسب ما اوردته وكالة "فرانس برس".

وكان الشرطيون يقومون بعملية مداهمة في حي باب الجزيرة وسط العاصمة وهو موقع للتجارة الموازية وللمنتجات المهربة.

وقال معاذ القروي رئيس اقليم تونس للشرطة لاذاعة موزاييك "ان بائع المفرقعات الذي كانت ستتم مصادرة بضاعته اصيب بحروق عند سكبه البنزين على سيارة الشرطة ما ادى الى اصابة اربعة منهم".

واضاف انه حين حاول عناصر الشرطة حجز البضاعة "هب افراد اسرة البائع المتجول واصدقاؤه لمساعدته فسكب البائع صفيحة تحوي نحو عشرة ليترات من البنزين على سيارة الشرطة".

واودع البائع الذي لم تكشف هويته في مستشفى الحروق قرب العاصمة الذي رفض الادلاء باية معلومات عن خطورة حروقه.

كما نقل اربعة شرطيين بينهم ضابط الى المستشفى، بحسب مسؤولين امنيين.

واثار الحادث فوضى في الحي حيث فر الباعة المتجولون في كل الاتجاهات، بحسب مراسلة وكالة فرانس برس.

وبدات وزارة الداخلية حملة وطنية للتصدي لبيع الالعاب النارية التي اصبحت كثيرة الحضور في الاعراس التونسية.