الفنانة المبدعة ريما كنعان ترسم (فلسطينياتي) وتبعث الحياة فيها حكاية وطن

طولكرم – منتصر العناني – تلفزيون الفجر

الفنانة المبدعة الأردنية ريما كنعان والتي أعطت من خلال فنها ولوحاتها حكايات ورسائل عديدة ترجمت من خلال لغاتها وألوانها و برسوماتها المبهرة وسَعتْ دائرة العيون المحدقة من متابعيها ومحبيها , اليوم الفنانة كنعان تهدي فلسطين رسومات فيها حكايات وطن عظيم جَّسدت فيها معاناة أخر شعوب العالم الذي يرزح تحت احتلال قاس ومقيت وقاتل ومجرم , استطاعت ريما أن تُعاظم لوحاتها الصاخبة بالوجع لكنها تؤكد الإرادة والانتصار للشعب الفلسطيني من خلال صبره وثباته رغم قساوة المنظر والحياة.

الفنانة ريما كنعان والتي هي في الأردن تعيش لكن قلبها وريشتها ينبضان بفلسطين وحب فلسطين لترسل لنا باقة من لوحاتها المبدعة الجديدة والتي أسمتها بعنوان (فلسطينياتي)لتحفر وتذكر الأجيال القادمة والصاعده بأن هوية فلسطين حاضرة وثابته في كل مكان وزمان ولن ننسى كما يردد الاحتلال الكبار يموتون والصغار ينسون , ولوحات كنعان تؤكد قلب هذه المقولة عليهم كون لوحاتها الفلسطينية شاهد دائم على ذلك الإحتلال المشؤوم وحٌرَّاسه  , لتبقى الذاكرة مشتعلة بفلسطينيتنا للصغار والكبار.

المبدعة كنعان حطت رحال ريشتها في مساقات متعددة من حياة شعبنا الفلسطيني مشيرة بأن تجاعيدها وألوانها التي صُبغَتْ فيها لوحاتها لها جوانب مهمة من محطات عذابات شعبنا نكبته ونكسته لتكون شاهد أمام العالم الذي يفقد الضمير والإنسانية .تتصادف لوحاتها اليوم أيضا مع مرور ذكرى اغتيال الرسام والفنان ناجي العلي في لندن عندما حطت دمائه الطاهرة شاهد لا يتوقف على جرائم الإحتلال، والفنانة ريما بلوحاتها الرائعة ستبقى شاهد متوالي لا يتوقف في نقلها للأجيال في قصة وحكاية شعب عظيم.

مقالات ذات صلة