سائقين بعض الشاحنات لا يأبهون بالقانون ووجب العقاب والردع حتى نحافظ على حياتهم وحياة الآخرين



طولكرم – كتب – منتصر العناني – تلفزيون الفجر

عندما تحمل أكثر من طاقة وحمولة السيارة ماذا ستكون النتيجه ؟!

أعتقد أن النتائج سلبية ومن الممكن أن تتسبب بخطورة على ذاتك وغيرك ، هذا هو ما يفعله بعض اصحاب الشاحنات غير آبهين بما يحصل ، لمَ لا نتقيد بالتعليمات ، أحد سائقين الشاحنات قال لي بأنني لا اريد الا الحمولة القانونية ولكن صاحب العمل يقول لي لا يهم بزيادة وما في مشكلة البعض يمارس بعض هذه اللاقانونية للأسف الشديد وقد لا يدري بأنه سيتسبب يوماً ما بخسائر كبيرة لذاته كونه يعشق ( التوفير) وايضا لغيره من المواطنين في حوادث قد تكون كارثية لا سمح الله ، من هنا البعض الذين سألتهم كمواطنين حول هذه القضية وخطورتها في الشارع وفي كل مكان ، عدا عن التسابق والسرعة الزائدة والتي لا يبالي البعض منهم بمخاطرها قبل حصولها ، ارتأوا ان يتم مخالفتهم مخالفات قاسية وصاحب العمل أولاً قبل السائق وايضاً حجز الشاحنة والحبس وغيرها من نصوص القانون ، ذلك لأنه يقع في اطار الاستهتار النقصود وتعابر جريمة مع سبق الاصرار والترصد ، وانت عزيزي السائق اذا كان ربُ العمل يقبل بحمولة زائدة في المقطورة او الشاحنة لأجل قوت عيشك ؛ الا تظن بأن هذا خطر دائم مُحدق من الممكن ان تخسر حياتك فما الأهم المال أم حياتك ؟!!

مشاهد كثيرة نراها ومن الممكن ان القانون يتغاضى عنها لكن أهمية تطبيق القانون هو أمر مهم حتى نمنع (البعض ) من هؤلاء الذين لا يأبهون بحياة الانسان وهُمْ خطر دائم على الشارع من أن يأخذوا القانون عنوان لهم دون استهتار ولو قمنا بحملة من قبل الشرطة خاصة بالشاحنات على الشوارع الرئيسية في المدن والفحص  وضبطها سيتغير بالتأكيد هذا الحال لأفضل حتى ندرأ الخطر المحدق بنا وعلى شوارعنا ونحافظ على انفسنا والسائقين ونؤكد القانون فوق الجميع بلا استثناء .

الأخطر من هذا أن نشاهد الأخطار اليومية ونسكت عنها بدون أن نحاسب المخالفين ونمنحهم الخوف على حياتهم من خلال المخالفات القاسية ليكون سبيلاً للردع لهم وللحفاظ على حياتهم وحياة غيرهم . ما جعلني أكتب حول هذا الموضوع المشهد الذي سأزفه لكم عبر فيديو وصور لشاحنة غير آبهة بالقانون ولا حساب للمواطن تحمل حجارة زائدة تكاد عجالها تنفجر واترك لكم التعليق !!

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة