ملتقى العلاقات العامة الفلسطيني والدبلوماسية الشعبية تنظم يوماً ترفيهياً للأطفال الأيتام في البلدة القديمة في الخليل



طولكرم – منتصر العناني – تلفزيون الفجر

للتأكيد على الصمود والتحدي في داخل البلدة القديمة في مدينة الخليل وفي الحرم الابراهيمي الشريف وغرسه في أطفالنا بأن هذا يجمعنا للفظ الاحتلال والإبقاء في مواصلة اجيالنا القادمة في حمل امانة التحرير وان فلسطين فلسطينية والاحتلال الى زوال قام ملتقى العلاقات العامة الفلسطيني والدبلوماسية الشعبية بتنظيم يوم ترفيهي للأطفال الأيتام في البلدة القديمة في الخليل والحرم الابراهيمي الشريف ، تم خلال هذه الجولة تنظيم فعاليات وانشطة متعددة هادفة وطنية وتفريغيه وتعريف أطفالنا بأن هذا هو نبض الوطن وسنبقى نواجه لأجل استرجاعه من المغتصبين.


المهندسة الاء زلوم رئيسة الملتقى وأعضاء الملتقى الذين شاركوا في هذا اليوم أكدوا أن الملتقى سيبقى راصد مهم لتمكين أطفالنا بأن رسالتهم باقية وان المقولة الإسرائيلية الكبار يموتون والصغار ينسون ، لن تثبت عندما نرسخ في اجيالنا وحملهم رسالة الوطن وتعريفهم بالاحتلال الذي سرق الأرض وقتل وسجن واعتقل لن يدوم وصغارنا أطفالنا ومن خلال هذه الأنشطة الوطنية يقلبون هذه المقولة الكبار يموتون والصغار لا ينسون بل سيحررون ، واختتمت زلوم بأن هناك العديد من الفعاليات والأنشطة قادمة لتكون شاملة للوطن الفلسطيني واشكر كل من قدم لهذه الفعالية لتسجل نجاحاً كبيراً لأطفالنا.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة