فتح: الانقلابات الجديدة بالأسلوب أبعد زمنياً من دورة التشريعي

تلفزيون الفجر | علق منير الجاغوب مسؤول الإعلام في مفوضية التعبئة والتنظيم بحركة فتح، على الأحداث التي شهدتها الحركة خلال الأيام الأخيرة.

وقال الجاغوب في تصريح نشره على حسابه عبر (فيسبوك): “قد يتخيل للبعض أن انتخابات المجلس التشريعي المزمع إجراؤها بالثاني والعشرين من شهر آيار القادم، هي سبب انقلاب البعض على الحركة وعلى نفسه”.

وأضاف: “الأسباب أكثر عُمقاً وبُعداً من هذه الشماعة، فالمجلس التشريعي دورته أربع سنوات أصلا، أما هذه الانقلابات الجديدة في الأسلوب أبعد زمنياً من هذه الدورة، وعكس ما يعتقد البعض بالإصلاح”.

وتابع الجاغوب: “هناك مخطط يتم تنفيذه من خلال خطوات متصاعدة، وليس عنا ببعيد ذاك الحراك الذي حاول زرع الفتنة عام 2018، واستغل العشرة الأواخر من رمضان ليتم الحشد تحت شعار “ارفعوا العقوبات”، ومن ثم شعار “ارحل وكلنا نتذكره قادته وشخوصه

مقالات ذات صلة