إصابة عامل من بيتا بقنبلة غاز في رأسه

أصيب عامل من بلدة بيتا جنوب نابلس، بجروح صباح الأحد، إثر قنبلة غاز أطلقها جنود الاحتلال خلال محاولته الدخول من منطقة قلقيلية، إلى مكان عمله داخل الخط الأخضر.

وقالت مصادر طبية إن الشاب إبراهيم أحمد توفيق حمايل (35 عامًا) أصيب بكسر في الجمجمة، بعد أن أطلق جنود الاحتلال قنابل غاز باتجاهه، ما أدى لإصابته في رأسه من مسافة قريبة.

مقالات ذات صلة