الإمارات تعلق ترتيب مؤتمر دبلوماسي بمشاركة إسرائيل

أفادت صحيفة “يديعوت أحرونوت” أن الإمارت علقت الترتيبات لمؤتمر دبلوماسي كان مقررًا أن يتم عقده في نيسان/أبريل بمشاركة إسرائيل.

وأوضحت الصحيفة أنه كان من المفترض أن يعقد المؤتمر بمشاركة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وممثلين عن الولايات المتحدة وقيادة الدول العربية التي طبعت العلاقات مع إسرائيل.

وأضافت الصحيفة أن ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد غاضب “مما فسره باستغلال اتفاقية التطبيع مع إسرائيل في حملة نتنياهو الانتخابية” بعدما تحدث نتنياهو في خطاباته الانتخابية عن مبلغ “بعشرات المليارات من الدولارات” ستستثمره الإمارات في إسرائيل، وأنه حصل على تعهد من بن زايد بشأن استثمار فوري بقيمة عشر مليارات دولار.

وكتب أنور قرقاش المستشار الدبلوماسي لرئيس الإمارات أمس على موقع تويتر: “من وجهة نظر دولة الإمارات العربية المتحدة، فإن الهدف من /الاتفاقات الإبراهيمية/ هو توفير أساس استراتيجي قوي لتعزيز السلام والازدهار مع دولة إسرائيل وفي المنطقة بشكل أوسع”.

وأضاف أن “الإمارات لن تكون جزءًا من أي انتخابات داخلية في إسرائيل، الآن أو في المستقبل”.

مقالات ذات صلة