آثار التعذيب سببت له فقدان في الذاكرة منعته من التعرف على والدته

أفرجت سلطات الاحتلال اليوم الخميس عن الأسـير منصور الشحاتيت من بلدة دورا قضاء الخليل، بعد أن قضى 17 عام في سجون الاحتلال.

وأشار مدير نادي الأسير في الخليل أمجد النجار، أن قوات الاحتلال أفرجت عن الشحاتيت صاحب الـ35 عام من سجن النقب الصحراوي، وسط استقبال كبير من الأهالي والمواطنين.

وبين النجار أن فترة الاعتقال الطويلة، والتعذيب الشديد، والعزل الانفرادي الطويل، تسببت بفقدان الذاكرة لدى الشحاتيت، ما منعه من التعرف على والدته واخوانه، في مشهد تقشعر له الأبدان.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة