كتلة وطن تستنكر محاولات الترويج لتأجيل الانتخابات

استنكرت كتلة وطن للمستقلين محاولات بعض الأطراف الترويج لفكرة تأجيل الانتخابات التشريعية المقررة بتاريخ 22/5 /2021، تحت ذرائع وحجج واهية، تخفي خلفها عجز وتخبط البعض، وعدم قدرتهم على ترتيب أوضاعهم الداخلية.
وأكدت كتلة الوطن في بيان صحفي وصل وطن على مركزية القدس العاصمة، وحق شعبنا في القدس بممارسة حقة في الانتخاب والترشح؛ وترفض كتلة وطن محاولات التذرع بالقدس لتأجيل الانتخابات، خاصة انه تمت الانتخابات خلال الأعوام 1996 و2005 و2006، وفق البروتوكول الخاص بالانتخابات الموقع بين دولة الاحتلال ومنظمة التحرير الفلسطينية.

وأكدت كتلة وطن للمستقلين أن الانتخابات في القدس يجب أن تكون قضية سيادية غير مرتبطة بموافقة الاحتلال. وان المطلوب تكاتف الكل الفلسطيني لفرض الانتخابات رغما عن أنف الاحتلال.

وأكدت كتلة وطن للمستقلين بأن حق الانتخاب قد سلب من الشعب طوال 15 عام، وأن استعادة هذا الحق أصبحت استحقاق لا يقبل التأجيل بسبب عدم جاهزة البعض.

مقالات ذات صلة