الأردن يدين استفزازات المجموعات المتطرفة في القدس

دانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين بالاردن التحريض و الاستفزازات التي قامت بها مجموعات يهودية متطرفة ليلة أمس في البلدة القديمة في القدس الشرقية المحتلة.

وقال الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير ضيف الله الفايز إن سلطات الاحتلال، القوة القائمة بالاحتلال في القدس الشرقية المحتلة وفق القانون الدولي، تتحمل كامل المسؤولية لسماحها لهذه المجموعات بالوصول إلى البلدة القديمة وإطلاق شعارات وهتافات عنصرية والاعتداء على المقدسيين.

وطالب الفايز سلطات الاحتلال بالتقيد بالتزاماتها وفق القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني والكف عن كل ما من شأنه المساس بسكان البلدة القديمة أو التضييق عليهم .

كما دان الفايز القيود التي فرضتها سلطات الاحتلال على وصول المصلين بحرية إلى المسجد الأقصى المبارك/الحرم القدسي الشريف لأداء صلاة الجمعة، وطالب ازالتها كافة، وعدم التضييق على المصلين.

وطالب الفايز سلطات الاحتلال احترام حرمة الشهر الفضيل، وحق المصلين بالوصول بكل سلاسة وحرية للمسجد الاقصى المبارك، واحترام الوضع القائم التاريخي والقانوني .

كما طالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته للضغط على إسرائيل لوقف الانتهاكات والاستفزازات في البلدة القديمة و في الحرم الشريف.

مقالات ذات صلة