“حملة صوتك مهم تختتم جولة في عدد من المدارس والجامعات في الضفة الغربية مع نساء ملهمات من فلسطين “

نفذت حملة “صوتك مهم” جولة في عدد من مدارس وجامعات الضفة الغربية بالتعاون مع خمس نساء ملهمات لمشاركة قصص نجاحهن تحت شعار#كوني_ملهمة.

حيث قامت خمس نساء من قطاعات مختلفة من فلسطين بتنفيذ لقاءات مع الطالبات للحديث عن قصصهن وتجاربهن في الحياة، لمساعدتهن في بناء مستقبلهنّ وتحقيق أحلامهنّ.

استهدفت هذه الفعالية طالبات الثانوية العامة وطالبات الجامعات، وذلك لتشجيع تلك الفئة الشابة خاصة أنّهن في بداية حياتهن ومسيرتهنّ المهنية، ولتحفيزهنّ على  مواجهة العقبات التي تقف في طريقهنّ.

تخللت هذه اللقاءات عرضاً لقصص السيدات، حيث لاقت الجولات تفاعلاً كبيراً من الشابات، اللاتي شاركن بالحوار والنقاش مع النساء، وعبّرن على حد سواء عن استفادتهن من القصص المحفزة.

وفي هذه الجولات، تمّ عرض قصة الأستاذة حنين منصور المدربة الرياضية المعتمدة والمختصة والتي أكدت فيها أنّ تقبل المجتمع بوجود مدربة رياضية أنثى كان صعباً، لكنّ مع الجهد والمثابرة استطاعت الوصول، هذا بالإضافة إلى قصة المعلمة القديرة ساندي كسبري التي تحدثت عن تجربتها ونجاحها في قطاع التعليم وتميزها بالمدارس التي أنشأتها.

أمّا الأستاذة جمان قنيص أستاذة الاعلام في جامعة بيرزيت تحدثت عن تجربتها ونجاحها في مجال الصحافة والإعلام، مؤكدةً أنها بدأت مسيرتها وهي طالبة لغة فرنسية، وواجهت العديد من التحديات إلى أن وصلت إلى ما هي عليه اليوم.

 ومن ضمن الشخصيات التي استضافتها الحملة أيضاً الريادية الشابة فاتن سالم، التي شقت طريقها في عالم ريادة الأعمال على وسائل التواصل الاجتماعي قبل 8 سنوات، وعبرت أنّ حبها وشغفها لريادة الأعمال بدأ منذ نعومة أظفارها عندما كانت في المرحلة المدرسية، إذ كان لها بصمة في تنفيذ ونجاح العديد من الأنشطة الريادية على الصعيد المحلي والعربي.

كما كانت خبيرة الصحة  والتغذية زينة برغوثي حاضرةً بشكل ملفت في الجولات، والتي نوهت إلى أهمية استغلال الطاقة الكامنة بداخلنا وتحويلها إلى طاقة إيجابية وقوة ونجاح.

ومن الجدير ذكره أنّ حملة “صوتك _مهم” انطلقت أنشطتها وفعالياتها في منتصف أكتوبر من العام المنصرم، والتي تهدف إلى رفع صوت المرأة وتمكينها في مختلف مناحي الحياة.

مقالات ذات صلة