مخططاً لمهاجة أطفال مقدسيين.. مستوطن تنكر بزي عربي و بحوزته أدوات حادة

قال موقع “واي نت” العبري، إن مستوطنا في العشرينيات من العمر، تنكر بلباس عربي من أجل اقتحام المسجد الأقصى المبارك وشن هجمات ضد الفلسطينيين.

وبحسب الموقع، فإنه عثر بحوزة المستوطن على معدات هجومية وسكاكين، وكان يخطط لسفك دماء الفلسطينيين في المسجد الأقصى.

وأشار الموقع، إلى أن المستوطن اعترف خلال التحقيق معه بعد اعتقاله الخميس الماضي، أنه كان يستهدف في هجومه الأطفال، لأنهم “صيد سهل” على حد تعبيره.

ووفقا لـ”واي نت”، فإنه ووفقا لاعترافات المستوطن؛ قام بالتجول في سيارته الخاصة من أجل العثور على طفل فلسطيني حتى يقوم بمهاجمته، وفي إحدى المرات عثر على طفل فلسطيني وعندما اقترب منه قام الطفل بالصراخ مما أدى لهروب المستوطن، وكذلك اعترف أنه وأصدقاء له  كانوا يخططون للذهاب لباب العامود بهدف مهاجمة الفلسطينيين.

مقالات ذات صلة