وزير الخارجية البريطاني يزور رام الله اليوم



يزور وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب اليوم الأربعاء، رام الله لإجراء محادثات مع الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء محمد اشتية ووزير الخارجية رياض المالكي، عقب إعلان وقف إطلاق النار الأخير.

وخلال لقائه مع الرئيس محمود عباس، سيقدم وزير الخارجية تعازيه بخسارة أرواح المدنيين خلال الأسابيع الأخيرة.

ومن الجدير ذكره، أن المملكة المتحدة خصصت الأسبوع الماضي 3.2 مليون جنيه استرليني للأونروا كمساعدات إنسانية لدعم الفلسطينيين في غزة.

كما سيؤكد وزير الخارجية على دعم المملكة المتحدة لحل الدولتين المتفاوض عليه بين الأطراف باعتباره السبيل الوحيد لتحقيق سلام عادل ودائم.

وسيؤكد مجددًا على دعم المملكة المتحدة للوضع الراهن للأماكن المقدسة والوصاية الأردنية عليها، وأن العنف والإجراءات الأحادية الجانب تجعل تحقيق السلام أبعد.

هذه الزيارة إلى رام الله ستلي سلسة اجتماعات للوزير البريطاني مع حكومة الاحتلال، حيث سيؤكد وزير الخارجية خلالها على معارضة المملكة المتحدة للمستوطنات وعمليات الإخلاء والهدم.

مقالات ذات صلة