عضو الكنيست بن غفير يفشل في اقتحام الأقصى بعد التصدي له في باب العامود

 فشل عضو الكنيست اليميني” إيتمار بن غفير” مساء اليوم الخميس، في اقتحام المسجد الأقصى المبارك من باب العامود بعد تصدي المقدسيين له.

وكان “بن غفير” قاد مجموعة من المستوطنين وسط حراسة أمنية مشددة من شرطة وجيش الاحتلال الإسرائيلي في محاولة لاقتحام المسجد الأقصى .

ورفع المتطرف “بن غفير” علم الاحتلال خلال محاولته اقتحام الأقصى لاستفزاز المقدسيين بعد أن قررت حكومة الاحتلال منع مسيرة الأعلام من المرور عبر الأقصى تجاه حائط البراق.

واحتشد مقدسيون عند باب العامود في محاولة للدفاع عن الأقصى ومنع عضو الكنيست من اقتحام الاقصى.

وأقدمت قوات الاحتلال على اعتقال 10 من الشبان الذين تصدوا لعضو الكنيست المتطرف واقتادتهم إلى مكان مجهول.

وأكدت مصادر اعلامية أن “بن غفير” غادر منطقة باب العامود بشكل سريع نتيجة تجمع المئات من المقدسيين أمام باب العامود.

مقالات ذات صلة