مظاهرة وسط رام الله تنديدا بمقتل نزار بنات



 انطلقت، مساء السبت، مسيرة وسط مدينة رام الله تنديدا بوفاة الناشط نزار بنات بعد اعتقاله على أيدي قوة من الأجهزة الأمنية الفلسطينية في الخليل.

وردد المشاركون في المسيرة التي تمركزت وسط مدينة رام الله، شعارات تندد بما وصفوه “بحكم العسكر” ورفعوا لافتات تطالب الرئيس الفلسطيني محمود عباس “بالرحيل”.

ولم يسجل أي تدخل لقوات الأمن الفلسطينية حتى اللحظة.

وتأتي المظاهرة بعد يومين من كشف وزير العدل الفلسطيني محمد الشلالدة عن مضمون التقرير الطبي الأولي حول وفاة الناشط نزار بنات، بعدما اعتقلته قوة أمنية فلسطينية بمدينة الخليل، متحدثا عن “وفاة غير طبيعية”.

مقالات ذات صلة