عائلة مستوطن تتجهز لرفع دعوى للاستحواذ على ممتلكات الأسير شلبي

ذكر موقع صحيفة “يديعوت أحرنوت” العبري، الأحد، أن عائلة المستوطن الذي قتل قبل نحو شهرين على حاجز زعترة جنوب نابلس في عملية إطلاق نار، تتجهز لرفع دعوى مدنية في إسرائيل والولايات المتحدة للاستحواذ على ممتلكات الأسير منتصر شلبي المتهم بتنفيذ العملية.

وبحسب الموقع، فإن عائلة المستوطن تعتبر أن خطوة هدم المنزل غير كافية.

ووفقًا للموقع، فإن الدعوى تهدف لمصادرة الأرض التي كان عليها المنزل قبل هدمه، ومصادرة باقي الممتلكات.

وأشار الموقع إلى أن هذه الخطوة معقدة وتتطلب من المحاكم الإسرائيلية والأميركية إبداء رأيها فيها، والتواصل مع السلطة الفلسطينية إن لزم الأمر بشأن الأرض.

وسيتم جمع معلومات عن أصول وممتلكات الأسير شلبي في الضفة والولايات المتحدة.

وستشارك عائلة المستوطن المصاب في العملية مع عائلة القتيل في الخطوات التي سيتم اتخاذها.

وكانت جرافات الاحتلال هدمت نهاية الأسبوع الماضي منزل عائلة شلبي في ترمسعيا، وأصدرت السفارة الأمريكية في القدس بيانًا عبّرت فيها رفضها لهذا الإجراء. “صحيفة القدس”

مقالات ذات صلة