هيئة شؤون الاسرى والمحررين: 3 أسرى جرحى يعانون أوضاعا صحية صعبة

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن ثلاثة أسرى أصيبوا برصاص قوات الاحتلال أثناء عملية اعتقالهم، يعانون أوضاعا صحية صعبة في “مستشفى سجن الرملة”.

وأوضحت الهيئة في بيان صحفي اليوم الخميس، أن المعتقل وسام محمد أبو زيد (23 عاما) من جنين، أصيب بست رصاصات بقدمه اليمنى أثناء اعتقاله، ونقل بعدها الى مستشفى العفولة وأجريت له عملية تم خلالها وضع البلاتين في قدمه، وما زال بحاجة لرعاية طبية.
وأشارت إلى أن الأسير أحمد فقها من حي شويكة في طولكرم، أُصيب بأكثر من ثماني رصاصات بمختلف أنحاء جسده عند اعتقاله، من بينها إصابة برأسه وقدميه وظهره، وقد أجريت له عدة عمليات، وبسبب الإصابة التي تعرض لها في الرأس فقد الرؤية بعينه اليسرى، ويعاني من ضعف الرؤية بعينه اليمنى، وهو بانتظار تحويله لطبيب أعصاب لمتابعة حالته، لكن إدارة مستشفى “الرملة” تماطل بتحويله حتى اللحظة.

بينما يعاني المعتقل حمادة عطاونة من قرية الجفتلك في أريحا، من كسور بيده تعرض لها بعد الاعتداء عليه بالضرب على يد جيش الاحتلال، ونُقل عقب إصابته إلى مستشفى “بلنسون” الإسرائيلي، وأُجريت له عدة عمليات في يده، وبقي 10 أيام فيها ومؤخرا نقل إلى “الرملة”، وحاليا تقوم إدارة المستشفى بتزويده بالمسكنات، وهو بانتظار تحويله مرة أخرى للمستشفى

مقالات ذات صلة