اعتقال مطرب شعبي أحيا حفلاً للمستوطنين في أريئيل

أعلن محافظ سلفيت اللواء عبدالله كميل، السبت، عن اعتقال مطرب شعبي، أحيا حفلة غنائية للمستوطنين في مستوطنة اريئيل بشمال الضفة الغربية.

وقال كميل في تصريح رسمي على حسابه الشخصي على الفيس بوك: “لقد تفاجأنا بذهاب أحد الفنانين الشعبيين من محافظة سلفيت، لأحياء حفل فني ماجن للمستوطنين وأمام بنات الهوى في مستوطنة اريئيل الصناعية، وأنه تم القبض عليه مع الفيديوهات وتم تحويله إلى جهات الاختصاص لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقه”.

وهذا نص الاعلان كما جاء على صفحة المحافظ كميل على الفيس بوك:

“هام جدا

بيان صادر عن محافظ محافظة سلفيت
للأسف الشديد وبينما نعمل ليل نهار من اجل الحفاظ على اراضينا من المصادرة من قبل المستوطنين وبينما ضحى من اجل ارضنا الاف الشهداء واكثر من مليون جريح اضافة الى ما يربو على المليون اسير، وبينما نقف بكل قوة ضد التطبيع ومن قبل اي جهة كانت نفاجأ بذهاب احد الفنانين الشعبيين من احدى بلدات المحافظة ليحيي حفلا فنيا ماجنا للمستوطنين وامام بنات الهوى في مستوطنة اريئيل الصناعيه حيث تم توقيف هذا الفنان وتحويله مع الفيديوهات كاثباتات للنيابه لاتخاذ المقتضى القانوني، وما أدهشني تدخل البعض لدى الاجهزة الأمنية من اجل الافراج عنه.

وبناء عليه فاننا نحذر وبشدة من تكرار هكذا اعمال تسيء لشعبنا وقضيته العادلة واننا لن نرحم من يتعامل بأي شكل يوحي بالتطبيع مع المستوطنين القتلة ولن نسمح بسوق أي مبرر لهكذا سلوك مرفوض دينيا ووطنيا وأخلاقيا”.

مقالات ذات صلة