كابينيت كورونا يصادق على افتتاح السنة الدراسية مطلع أيلول في ظل خلافات بين الوزراء

صادق المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر لمكافحة فيروس كورونا (كابينيت كورونا) قبيل فجر اليوم الاثنين، على افتتاح السنة الدراسية كالمعتاد في الأول من أيلول/سبتمبر. وصادق أيضا على خطة التعليم في المدن الحمراء، التي بموجبها سيتعلم طلاب الصف الذي يكون فيه عدد الطلاب الذين تلقوا التطعيم والمتعافين من كورونا أقل من 70%.

وقرر “كابينيت كورونا” أيضا سريان خطة الشارة الخضراء على العاملين في روضات الأطفال والمدارس. ولن يتمكن العاملون الذين لم يتلقوا التطعيم ضد كورونا من الدخول إلى مؤسسات التعليم من دون إظهار شهادة تطعيم أو فحص كورونا سلبي ساري المفعول.

وصادق “كابينيت كورونا” على تطعيم الطلاب في المدارس وخلال الدوام المدرسي، وذلك بعد موافقة أهالي الطلاب. ووفقا للقرار، يتعين على ذوي الطلاب حتى سن 12 عاما إجراء فحص كورونا بيتي لأولادهم، وتقديم النتيجة مطلع أيلول/سبتمبر.

وعُقد اجتماع كابينيت كورونا في ظل خلافات بين الوزراء، إذ طالبت وزارة التربية والتعليم بفتح السنة الدراسية في الأول من أيلول/سبتمبر كما في كل سنة، فيما اقترح عدد من الوزراء تأجيل ذلك إلى مطلع تشرين الأول/أكتوبر، واقترح قسم آخر من الوزراء افتتاح السنة الدراسية بعد عيد رأس السنة اليهودية أو “يوم الغفران”، الشهر المقبل، وبرروا ذلك بأنه في الفترة القريبة ستتم المصادقة على منح الجرعة الثالثة من التطعيم لمن هم فوق سن 30 عاما، بحيث يتلقى هذه الجرعة ذوي الطلاب في الحضانات والمدارس الابتدائية.

وأشارت معطيات وزارة الصحة، أمس، إلى وجود 26,443 طالبا مصابا بكورونا، إضافة إلى 88,108 طلاب يتواجدون في حجر صحي، أي أن 144,551 طالبا يتواجدون في حجر صحي. وتم أول من أمس تشخيص إصابة 2219 طالبا بالفيروس.

مقالات ذات صلة