استشهاد شاب متأثراً بجراح أصيب بها في مسيرات شرق غزة

استشهد الشاب أسامة خالد دعيح، فجر اليوم الأربعاء، متأثرًا بجروحه التي أصيب بها خلال مشاركته في المسيرة التي نظمت على الحدود الشرقية لمدينة غزة، السبت الماضي.

وكان دعيح وهو من سكان مخيم جباليا شمال قطاع غزة، قد أصيب بجروح حرجة خلال المواجهات التي اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال في منطقة ملكة شرق مدينة غزة.

وكان أكثر من 40 مواطناً بينهم 22 طفلاً أصيبوا بجراح بينهم خطيرة في استهداف قوات الاحتلال المتظاهرين السلميين الذين خرجوا نصرة للقدس، ورفضاً لابتزاز غزة بعد معركة “سيف القدس”.

مقالات ذات صلة