الاحتلال يواصل الهدم والتدمير لآبار ومنشآت شرق وجنوب الخليل

تلفزيون الفجر | واصلت سلطات الاحتلال الاسرائيلي، عمليات الهدم والتدمير، لآبار المياه وأشجار الزيتون ومشآت زراعية وصناعية جنوب وشرق مدينة الخليل.

وذكرت مصادر محلية، ان سلطات الاحتلال قامت بتجريف قطعة أرض يمتلكها المزارع سالم ذياب الرجبي، وقدر مساحتها بنحو 10 دونمات، حيث تم تدمير نحو 400 شجرة زيتون وعنب في قرية بيرين شرق الخليل، ومحاصيل زراعية صيفية، ورافق ذلك تدمير جدران استنادية مبنية من الحجر، وأسلاك شائكة.

عملية التجريف والتدمير هذه جاءت بحجة ان المنطقة المزروعة، تقع ضمن المناطق المصنفة (ج) والتي لا يحق للفلسطينيين بحسب الاحتلال الاسرائيلي، التصرف فيها بحرية حتى اعمارها وزراعتها.

وفي سياق متصل، هدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، بواسطة جرافات، أساسات مسجد، وبئر مياه و وحدة صحية، في منطقة زعطوط قرب برية بني نعيم شرق الخليل.

كما هدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي، ورشة لتصليح المركبات في منطقة الحرايق عند مدخل الخليل الجنوبي، ومساحة هذه الورشة يُقدر بنحو200 متر مربع، تعود ملكيتها لعائلة العويوي.

مقالات ذات صلة