الإسلامي الفلسطيني يكرم المتفوقين من أبناء موظفي وكالة الغوث في غزة

قدم البنك الإسلامي الفلسطيني رعايته لحفل تكريم المتفوقين في الثانوية العامة من أبناء العاملين في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “الأونروا” في قطاع غزة والذي نظمه اتحاد الموظفين العرب في الوكالة.
وشارك في الحفل الذي أقيم في الجامعة الإسلامية، مدير منطقة غزة في البنك الإسلامي الفلسطيني عدنان الفليت وعدد من مدراء الفروع والمكاتب، حيث قدموا التهنئة للطلبة وذويهم وأكدوا حرص البنك على دعم التفوق والإبداع.
وقال مدير عام البنك الإسلامي الفلسطيني عماد السعدي إن البنك يعطي أولوية لدعم القطاع التعليمي في إطار برنامجه للمسؤولية المجتمعية، كونه قطاعاً حيوياً ويعتبر تطوره أساساً لتحقيق التنمية المستدامة، موضحاً أن البنك قدم منذ بداية العام دعمه لعشرات المؤسسات التعليمية بهدف تطوير إمكانياتها ورفع جودة مخرجات العملية التعليمية،
كما أشار السعدي إلى جهود البنك لدعم مسيرة البحث العلمي من خلال جائزته السنوية للبحث العلمي والتي تهدف لتشجيع الباحثين على زيادة إنتاجهم البحثي وإصدار أبحاث متميزة تضيف قيميةً جديدةً للمعرفة.
وأضاف السعدي:” التعليم أساس تطور الشعوب وازدهارها، والشباب هم عماد المستقبل، لذلك لا بد من تضافر الجهود من قبل مختلف الأطراف لدعم القطاع التعليمي وبناءٍ جيل واعد قادرٍ على تحقيق طموح شعبنا وبناء دولته”.
وأكد السعدي على اعتزاز البنك بعلاقة الشراكة الاستراتيجية التي تربطه باتحاد الموظفين العرب في وكالة الغوث والتي تهدف لتقديم أفضل الخدمات المصرفية للموظفين ودعم جهود الاتحاد المستمرة لخدمتهم.
وتتمحور رسالة ورؤية البنك الإسلامي الفلسطيني في تقديم الحلول المصرفية النوعية والعصرية الشاملة وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية والاستثمار بمنظور تكنولوجي متطور، كما يضع استراتيجيةً مدروسةً للمضي في عملية التحول الرقمي أثمرت عن إطلاق خدمات رقمية رائدة مثل مركز الاتصال الرقمي الذي يعمل على مدار 24 ساعة، وخدمات إسلامي أونلاين وإسلامي موبايل التي تقدم باقة مميزة من الخدمات المصرفية من خلال بيئة سهلة وآمنة تعزز التجربة الرقمية للعملاء من الأفراد والشركات

مقالات ذات صلة