تمديد اعتقال الأسيرين أيهم كممجي و مناضل انفيعات لـ10 أيام

مددت محكمة الصلح في مدينة الناصرة، اعتقال الأسير مناضل انفيعات، بمدة 10 أيام، وذلك بعد إعادة اعتقاله برفقة الأسير أيهم كممجي في وقت سابق اليوم في مدينة جنين شمالي الضفة الغربية المحتلة، من قبل قوات الأمن الإسرائيلية.

وأفاد المحامي الموكل بالدفاع عن الأسير انفيعات، جميل خطيب، أن السلطات الإسرائيلية طالبت تمديد اعتقال الأسير لمدة 15 يوما لمواصلة التحقيقات معه في عملية الفرار من سجن الجلبوع، وأوضح أن السلطات تنسب لانفيعات شبهات “الفرار من السجن والمشاركة في تنظيم محظور والتخطيط لعمل إجرامي”.

وأضاف خطيب أنه بيّن للقضاة أن انفيعات معتقل على ذمة القضية الأولى التي تنظر أمام المحاكم العسكرية، وأوضح أن القاضي أصر على صلاحية تمديد الاعتقال تقع ضمن نطاق سلطة محكمة الصلح في الناصرة وقرر تمديد الاعتقال لمدة 10 أيام.

وفي وقت سابق، أفادت مصادر محلية بأن الشرطة الإسرائيلية اعتقلت، اليوم الأحد، شبان من محيط محكمة الصلح في الناصرة، حيث من المقرر نقل الأسيرين مناضل انفيعات وأيهم كممجي، اللذين شاركا في عملية الفرار من سجن الجلبوع في السادس من أيلول/ سبتمبر الجاري وأعيد اعتقالهما فجر اليوم، الأحد.

مقالات ذات صلة