اسرائيل تقرر آلية جديدة لمكافحة الجريمة في المجتمع العربي

تلفزيون الفجر| قال وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي عومر بارليف، اليوم الأربعاء، إنه يعتزم تقديم مشروع قانون يتعلق بدمج جهاز الأمن الداخلي للقضاء على الجريمة في المجتمع العربي من أجل المساعدة في زيادة استخدام الوسائل التكنولوجية المتقدمة وبالتالي مساعدة نشاط الشرطة.

وأضاف بارليف، في تغريده له على “تويتر”، “في الأسابيع المقبلة سوف تمرر الميزانية ويمكننا أن نزيد من العتاد.. وسيتم تجنيد 1100 ضابط شرطة وتوجيههم الى هذا، وسيتم الاعتراف بمراكز الشرطة ونقاطها، وسيساعد الشين بيت”.

وأوضح، أنه من غير الممكن القيام باضطرابات في غضون 100 يوم.. لعلاج عقود من الإهمال والتجاهل والخوف من الدخول في خضم مشاكل القطاع العربي، والافتراض الواسع الانتشار بأنه “طالما يقتلون بعضهم البعض، فإنها مشكلتهم”.

وأشار إلى أنه في أول 100 يوم له في منصبه، فعل أكثر مما فعلت في العقود الأخيرة في التعامل مع الجريمة في القطاع العربي. “نعم، الحياة العربية مهمة، لكن أي شخص يعتقد أن عقودًا من الإهمال ستحل في غضون 100 يوم يعيش في فيلم”.

وبين الوزير الإسرائيلي، أن “الجريمة ظاهرة واسعة يقودها متطرفون سيطروا على الشارع العربي وانعكست، من بين أمور أخرى، في أسلحة غير مشروعة يمتلكها عشرات الآلاف من المنازل والأسر والأفراد”.

مقالات ذات صلة