صحيفة إسرائيلية تحذر من تصعيد مع غزة في حال لم يتم التوصل إلى صفقة تبادل “معقولة”

تلفزيون الفجر | تحدثت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، صباح اليوم الجمعة، بشأن إتمام صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل والمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة .

وقالت الصحيفة “يتفهم القادة الأمنيون في إسرائيل اليوم أن الإفراج عن العديد من الأسرى الذين تسببوا بقتل مستوطنين يضر بالردع العام ضد “الإرهاب”، والذي تحقق بفضل جهود كبيرة من الجيش والشاباك”.

وأضافت “هذا يشجع على أسر المزيد من الإسرائيليين لأغراض المساومة، كما وعودة هؤلاء الأسرى إلى الأنشطة المسلحة”.

وأشارت الصحيفة إلى أن “من سيدفع ثمن صفقة الإفراج الجماعي عن الأسرى من ذوي الأحكام العالية سيكونون الضحايا التاليين للعمليات المسلحة، الذين سيصعدون جهودهم بعد تآكل الردع”.

ونوهت إلى أن “ما يمكن فعله الآن هو إقناع الوسطاء المصريين بالضغط على حركة حمـاس لمناقشة صفقة معقولة للأسرى، والتي لا تشمل الإفراج عن أسرى تسببوا بقتل مستوطنين”.

وقالت “إذا فشلوا في إخراج رئيس حركة حماس في غزة يحيى السنوار من عناده، فإن الفرصة التالية لمناقشة صفقة معقولة من المرجح ألا تأتي إلا بعد جولة تصعيد قادمة في غزة”.

وفي السياق ذاته قالت صحيفة “معاريف” الإسرائيلية، “لا يوجد تقدم في قضية صفقة الأسرى بين إسرائيل وحماس، والفجوات لا تزال كبيرة معها”.

مقالات ذات صلة