أيمن عودة: حياة المواطنين العرب في الداخل المحتل أصبحت لا تطاق

قال رئيس القائمة العربية المشتركة ايمن عودة عقب جريمة القتل التي وقعت في حيفا وراح ضحيتها الرجل الاربعيني مهران مغربي ان حياة المواطنين العرب أصبحت لا تطاق بسبب الثكل.

وأشار وفق هيئة البث الاسرائيلية (مكان) الى انه منذ عام 2000 قتل الف واربعمائة وثمانون عربيا على خلفية جنائية بالمقارنة مع ثلاثة وثمانين فقط خلال السنوات العشرين الأخيرة.

وبدورها قالت النائبة العربية في الكنيست عايدة توما سليمان ان المواطنين العرب المائة الذين قتلوا منذ مطلع العام الحالي هم ضحايا الجريمة الجامحة. وأكدت ان صبر أبناء المجتمع العربي قد نفد إزاء المزيد من الخطط والتصريحات وانهم يطالبون بالتحرك الفوري لإنقاذ الحياة.ف

وتتواصل جرائم القتل في المجتمع العربية دون هوادة فقد عثر قبل ظهر اليوم على جثة رجل مدفونة جزئيا قرب حديقة الحيوانات في كريات موتسكين.

وفي المنطقة الصناعية بكفر قاسم اصيب رجل خمسيني بجروح متوسطة من جراء تعرضه للطعن بالة حادة. ونقل المصاب الى مستشفى بيلنسون في بيتاح تيكفا لتلقي العلاج الطبي.

وتتجاوز ضحايا القتل في المجتمع العربي المئة قتيل منذ مطلع العام الحالي.

مقالات ذات صلة