بينت: لا مكان لقنصلية أمريكية للفلسطينيين في القدس

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينت، إنه أوضح للإدارة الأمريكية أنه يعارض فتح قنصلية أمريكية للفلسطينيين في القدس الشرقية.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده بينت، مساء اليوم السبت، بحسب صحيفة (يديعوت أحرونوت) الإسرائيلية.

وقال رئيس وزراء إسرائيل: “موقفي هو أنه لا مكان لقنصلية تخدم الفلسطينيين في القدس، نحن نعبر عن موقفنا باستمرار وبدون دراما القدس هي عاصمة إسرائيل”على حد زعمه.

وفي 13 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، قال وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، إن واشنطن تمضي قدما في فتح قنصلية بالقدس لتوطيد علاقة الولايات المتحدة مع الفلسطينيين.

وأضاف أن إدارة الرئيس بايدن، أجلت إعادة افتتاح قنصلية بلادها في القدس الشرقية، وذلك حتى تمرير وإقرار ميزانية الحكومة الإسرائيلية في شهر نوفمبر/تشرين الثاني من العام الجاري.

وفجر أمس الجمعة، مرر الكنيست الإسرائيلي ميزانية عام 2021 بأغلبية 59 صوتا مقابل اعتراض 56

ويُشار إلى أن القنصلية الأمريكية في القدس الشرقية، كانت الممثلة الدبلوماسية لمدة 20 عاما عن الإدارة الأمريكية للسلطة الفلسطينية حتى قرار إغلاقها عام 2019 على يد إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، الذي نقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس.

مقالات ذات صلة