اتفاق بين إدارة جامعة بيرزيت والحركة الطلابية حول الظروف المعيشية

أعلنت إدارة جامعة بيرزيت الحركة الطلابية في الجامعة، مساء الإثنين، التوصل إلى اتفاق يُنهي اعتصام الطلاب الذي بدأ قبل 28 يومًا للمطالبة بتحسين “الظروف المعيشية” في الحرم الجامعي.

وبحسب بيان حمل توقيع 5 كتل طلابية ونائب رئيس الجامعة غسان الخطيب، فقد تم الاتفاق على قيام الجامعة بما يلزم لتحسين جودة الإنترنت خلال شهرين، وكذلك تحسين وضع المرافق الصحية بما يشمل إصلاحها وتطويرها وضمان النظافة فيها، وزيادة عدد العاملين إن لزم الأمر.

ونص الاتفاق على صيانة المظلات في الحرم الجامعي وعند مداخله وزيادة عددها، والعمل مع وزارة النقل والمواصلات لمعالجة مشاكل المواصلات بأسرع وقت ممكن.

واتفق الطرفان على اتخاذ الجامعة ما يلزم لإنشاء “كشك” في المجمع (Food Coort) وتسليم إدارته لجمعية تعاونية مرخصة وتعمل وفق اتفاقية بين مجلس الطلبة وعمادة شؤون الطلبة، لتخصيص ريع “الكشك” لصالح “صندوق منح الطلبة”.

كما نص الاتفاق على اتخاذ ما يلزم لمنع بيع المنتجات الإسرائيلية في الجامعة، ومراجعة العقود المبرمة مع الجهات المسؤولية عن الكافتيريات في الجامعة، “بما يضمن الحفاظ على هوية الجامعة ورسالتها ورؤيتها المستقبلية”.

مقالات ذات صلة