الشرطة بغزة تكشف تفاصيل حول جريمة اغتصاب طفلة في رفح

اعلنت الشرطة في قطاع غزة انها تابعت الجريمة النكراء التي وقعت في مدينة رفح قبل عدة أيام باعتداء شاب على طفلة تبلغ من العمر أربعة أعوام من نفس العائلة.

وأكد العقيد أيمن البطنيجي، المتحدث باسم الشرطة الفلسطينية في قطاع غزة أن الشرطة فتحت تحقيقا فورياً في الحادثة، وتم إلقاء القبض على الجاني، لافتا في الوقت ذاته إلى أن الشرطة تعمل على استكمال الإجراءات القانونية في القضية.

وقال وزير التنمية الاجتماعية د.أحمد مجدلاني في بيان أصدرته الوزارة إدانةً واستنكاراً لحادثة اغتصاب طفلة لاتتجاوز الخمس سنوات في مدينة رفح وقال ” أن مرشدي الوزارة يباشرون عملهم و تدخلاتهم مع الطفلة وذويها .”

وتابع وزير التنمية ” أن طواقم وزارة التنمية العاملة في قطاع غزة تتابع لحظة بلحظة مجريات التحقيق للوقوف على تفاصيل الحادث واتخاذ أفضل التدابير التي تحقق المصلحة الفضلى لطفلة المعتدى عليها.”

وطالب د. مجدلاني حكومة الأمر الواقع في قطاع غزة بضرورة ايقاع أقسى عقوبة بحق مرتكبي الجريمة البشعة ليكونوا عبرة لكل من تسول له نفسه الاقدام على مثل هذه الجرائم، كما طالب الوزير بعدم عرقلة عمل مرشدي التنمية لما فيه مصلحة الطفلة الفضلى وذويها.

مقالات ذات صلة