لجنة فنية لدراسة الفاقد التعليمي وانعكاسه على امتحان التوجيهي

 أكد الوكيل المساعد لشؤون التخطيط والتطوير، مدير عام الامتحانات في وزارة التربية والتعليم محمد عواد، إن الوزارة شكلت لجنة فنية لدراسة الفاقد التعليمي وانعكاسه على امتحان الثانوية العامة، والمادة المقررة في الامتحان.

وأوضح عواد في بيان صحفي، مساء السبت، أن هذه اللجنة ستقدم توصياتها للجنة الامتحانات العامة لاتخاذ القرار المناسب بما يحافظ على مصلحة الطلبة ومصداقية الامتحان، مطمئناً طلبة الثانوية العامة بأن الوزارة تتابع كافة المستجدات بهذا الخصوص.

ويعد الفاقد التعليمي مشكلة خطيرة ويُعرف بأنه الفجوة بين ما كان مخطط اكسابه للطلبة من نتاجات مطلوبة وما حصلوا عليه فعليا؛ رغم توفر الجهود والكفاية الزمنية لاستمرار عملية التعلّم.

ويرتبط الفاقد التعليمي بمشكلات أخرى مثل: التسرب المدرسي، وقلة الموارد البشرية من المعلمين الأكفاء، وارتفاع عدد الطلبة داخل الصف الواحد، وحديثا شكل فيروس كورونا سببا رئيسا لقضية الفاقد التعليمي بل أصبح السبب الأول في تعميق انتشار هذه القضية

مقالات ذات صلة