المقاومة حق.. حماس تعقب على تصنيفها “تنظيماً إرهابياً” ببريطانيا

تلفزيون الفجر | أكدت حركة حماس بأن مقاومة الاحتلال بكل الوسائل المتاحة، بما فيها المقاومة المسلحة، حق مكفول للشعوب تحت الاحتلال في القانون الدولي، مضيفة أن الاحتلال هو الإرهاب؛ فقتل السكان الأصليين، وتهجيرهم بالقوة، وهدم بيوتهم وحبسهم هو الإرهاب.

جاء ذلك تعقيب الحركة على الأنباء المتداولة عن نية وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل الإعلان عن حركة حماس “تنظيماً إرهابياً” وملاحقة كل من يناصر الحركة بعقوبة السجن التي قد تصل إلى 10 سنوات.

وأضافت الحركة أن “حصار أكثر من مليوني فلسطيني في قطاع غزة، معظمهم من الأطفال، لأكثر من 15 عاماً هو الإرهاب، بل جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية كما وصفتها الكثير من المنظمات الدولية والمؤسسات الحقوقية”.

وبينت أن بريطانيا تستمر في غيها القديم، و”بدلاً من الاعتذار وتصحيح خطيئتها التاريخية بحق الشعب الفلسطيني، سواء في وعد بلفور المشؤوم، أو الانتداب البريطاني الذي سلم الأرض الفلسطينية للحركة الصهيونية، تناصر المعتدين على حساب الضحايا”.

وطالبت المجتمع الدولي وفي مقدمته بريطانيا، الدولة المؤسس في عصبة الأمم، والأمم المتحدة بعد ذلك، التوقف عن هذه الازدواجية والانتهاك الصارخ للقانون الدولي، الذين يدعون حمايته والالتزام به.

مقالات ذات صلة