الشاباك يزعم اعتقال خلايا خططت لعمليات تفجيرية في اسرائيل

كشف جهاز الأمن العام الإسرائيلي “الشاباك”، اليوم الإثنين، أنه اعتقل وبالتنسيق مع قوات جيش الاحتلال والشرطة خلايا تابعة لحركة حماس التي نشطت في الضفة الغربية، وزعم أن الخلايا التي ضمت أكثر من 50 شخصا، خططت لتنفيذ عمليات تفجيرية داخل إسرائيل.

وتزامن الإعلان عن الكشف عن الخلية المزعومة لحماس، مع الزيارة التي يقوم الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ، إلى بريطانيا التي قررت تصنيف حركة حماس “إرهابية”، قبل يومين.

ووفقا للمزاعم التي أوردها “الشاباك” في بيانه لوسائل الإعلام، فإن الحديث يدور عما وصفه بـ” بنية تحتية إرهابية كبيرة تابعة لحماس في الضفة الغربية قادها صالح العاروري خططت لتنفيذ عمليات تفجيرية داخل إسرائيل”

وذكر البيان أنه “تم اعتقال أكثر من 50 عضوا تابعا لحماس، وتم ضبط أموال وأسلحة ومتفجرات كانت تعد لتصنيع أربع أحزمة ناسفة”، بسحب الادعاءات الإسرائيلية.

مقالات ذات صلة