الهباش: اقتحام الرئيس الإسرائيلي للمسجد الإبراهيمي عدوان على الإسلام والمسلمين

 وصف قاضي قضاة فلسطين، مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية محمود الهباش، اقتحام الرئيس الإسرائيلي هرتسوغ للمسجد الإبراهيمي الشريف في مدينة الخليل بأنه عدوان صريح على الإسلام والمسلمين وإهانة لمشاعر ملايين المسلمين حول العالم.

وقال الهباش، في بيان صدر عنه، مساء اليوم الأحد، إن هذا اليوم يعتبر يوما أسود جديدا من أيام الاحتلال الإسرائيلي السوداء وعنصريته الهمجية، مضيفا أن اقتحام “هرتسوغ” للمسجد الإبراهيمي يثبت أن عقلية الاستعمار التي تحرك السياسات الإسرائيلية لا تختلف عند ما يسمى اليسار الإسرائيلي عما هي عليه عند اليمين، فجميعهم يؤمنون بأمر واحد هو الاحتلال والاستيطان والاستعمار والعدوان الهمجي.

وأكد قاضي القضاة أن هرتسوغ يسير على خطى شارون ويشعل نارا لن تنطفئ، فالاثنان من نفس العقلية ونفس الهمجية الاحتلالية المعادية للإسلام والمسلمين ولفلسطين والفلسطينيين، بل وللحرية والإنسانية كلها.

وأوضح الهباش أن المسجد الإبراهيمي كما المسجد الأقصى، كما كل المقدسات في كل فلسطين التاريخية هي حق خالص للفلسطينيين الذين هم وحدهم أصحابها وأصحاب الولاية عليها والسدانة لها.

مقالات ذات صلة