الاحتلال يعقد جلسة محكمة للأسير المضرب “أبو هواش”

يواصل الأسير هشام أبو هواش (39 عامًا) إضرابه المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي لليوم الـ107 على التوالي، رفضًا لاعتقاله الإداري.

وقال نادي الأسير إن جلسة محكمة ستُعقد، اليوم الأربعاء، للنّظر في الاستئناف المقدّم ضدّ قرار تثبيت الاعتقال الإداري للمعتقل المضرب أبو هواش من دورا في الخليل.

وأوضح أنّ الجلسة ستجري في محكمة الاستئنافات العسكرية التابعة للاحتلال، في “عوفر”.

وأرجأت المحكمة جلسة سابقة “لأبو هواش” لتعذّر إحضاره للمحكمة بسبب وضعه الصّحي المتدهور، إثر الأيّام الطّويلة لإضرابه.

وأضاف نادي الأسير أنّ المحكمة أصدرت سابقاً قرارًا يقضي بتخفيض أمر اعتقاله الإداري من ستّة شهور إلى أربعة شهور قابلة للتّجديد.

وأشار إلى أن المعتقل “أبو هواش” وضعه الصحي خطير جدًا، ورغم ذلك فإن إدارة سجون الاحتلال تواصل احتجازه في سجن “عيادة الرملة”.

و”أبو هواش” معتقل منذ تشرين الأول/ أكتوبر 2020، وصدر بحقّه منذ اعتقاله ثلاثة أوامر اعتقال إداري واحد منهم صدر خلال إضرابه ومدته (6) أشهر، وجرى تخفيض المدّة لاحقًا إلى أربعة أشهر، وهو أسير سابق أمضى ما مجموعه ثماني سنوات، ومتزوج وأب لخمسة أطفال.

مقالات ذات صلة