مسؤولة إسرائيلية سابقة تدخل السجن بتهمة الفساد

دخلت صباح اليوم الأربعاء، فاينا كيرشنباوم المسؤولة الإسرائيلية السابقة، إلى السجن لقضاء حكم صدر بحقها في شهر يوليو/ تموز الماضي، بالسجن لمدة 10 سنوات.

وتولت كيرشنباوم منصب النائبة السابقة لوزير الداخلية الإسرائيلي، كما أنها خدمت كعضو كنيست ما بين أعوام 2009 إلى 2015.

وكانت المحكمة المركزية الإسرائيلية في القدس، قد أدانت كيرشنباوم بالرشوة وغسيل الأموال ومخالفات ضريبية في القضية التي عرفت باسم “إسرائيل بيتنا” وهو الحزب الذي كانت تنتمي إليه ويتزعمه أفيغدور ليبرمان.

وبحسب القناة العبرية السابعة، فإن كيرشنباوم ستقضي عقوبتها في سجن سجن نفي ترتسا الواقع بين اللد والرملة.

وألزمت المحكمة حين أصدرت القرار بحق المدانة، بدفع مبلغ 900 ألف شيكل كتعويضات للمتضررين.

ترجمة خاصة بـ “القدس” دوت كوم

مقالات ذات صلة