الاحتلال يداهم منزل أسير وينصب حاجزا عسكريا على مدخل يعبد

داهمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الأربعاء، منزل أسير، ونصبت حاجزا عسكريا على مداخل بلدة يعبد، جنوب غرب جنين.

وذكر ذوو الأسير مناضل يعقوب انفيعات، ان قوات الاحتلال داهمت منزلهم، وعبثت بمحتوياته بطريقة استفزازية، ومزقت صور نجلهم الأسير.

وأفاد مراسلنا نقلا عن مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال داهمت عدة أحياء في البلدة، وسيّرت آلياتها في شوارعها.

وأفادت مصادر أمنية، بأن دوريات الاحتلال نصبت حاجز عسكريا على المدخل الشرقي للبلدة، وشرعت بتوقيف المركبات، وتفتيشها، والتدقيق في بطاقات راكبيها، ما أدى لإعاقة تحركات المواطنين.

يشار إلى أن الأسيرين انفيعات وأيهم كممجي قد أعاد الاحتلال اعتقالهما بتاريخ 19 أيلول/سبتمبر الماضي من مدينة جنين، وذلك بعد تمكنهم من انتزاع حريتهم، عبر نفق تم حفره أسفل سجن “جلبوع”.

مقالات ذات صلة