استحقاق ونصر جديد فلسطين تحقق 9 ميداليات ملونة في بطولة العالم للمواي تاي وحمزة صبرة نال ذهبية الناشئين ودانا عاكف أول برونزية في أول مشاركة عالمية

طولكرم – منتصر العناني – تلفزيون الفجر انتصار دولي جديد لدولة فلسطين من خلال أبطال استطاعوا أن يحققوا نتائج مُبهرة ويعتلوا منصات التتويج الدولية حيث حقق المنتخب الفلسطيني للمواي تاي 9 ميداليات ملونة في بطولة العالم للعبة بجدارة واستحقاق في لغة التحدي والانتصار رغم الإمكانات المتواضعه ، والتي أقيمت بالعاصمة التايلندية بانكوك مؤخراً، بمشاركة نحو 900 لاعباً، مثلوا 95 دولة من حول العالم وكانوا خير سفراء لها في كل المواقع . جرت المنافسات في جو عالي المستوى والتحدي لتكون فلسطين رقم مهم فيها حيث حصلت فلسطين على ذهبيتين وفضية و6 برونزيات في فئات البراعم والناشئين ورجال تحت 23 عاماً، والسيدات. وتوج اللاعب حمزة صبره بذهبية الناشئين في “واي كرو”، وكذلك برونزية المواي تاي ، وحصل أحمد هلال على ذهبية رجال تحت 23 عاماً بعد اعتراض حول نتيجة المواجهة النهائية. النجم واللاعب زين عتيق من فئة البراعم، حصل على فضية منافسات الواعدين الذي تم اختياره ضمنها بعد أدائه في البطولة وفوزه بالميدالية البرونزية، وحصد البرونزية أيضاً كل من أيهم البايض، ليث خالد، جاد صاع بمنافسات الناشئين، أما بفئة السيدات فحققت دانا عاكف البرونزية في أول مشاركة نسوية فلسطينية ببطولة العالم. شاكر الشروف ، نائب رئيس الاتحاد ، ورئيس الوفد المشارك،أكد أن سعادته بالنتائج الإيجابية التي حققها المنتخب الفلسطيني في البطولة العالمية بحصد 9 ميداليات ملونة، مؤكداً أن ذلك هو ثمرة عمل الاتحاد خلال السنوات الماضية على الصعيد الفني وتأكيد أن علينا أن نؤمن بلاعبينا وقدراتهم نحو تحقيق الأفضل دوماً .. وعلى هامش البطولة حضر شاكر الشروف نائب رئيس الاتحاد الفلسطيني اجتماع الجمعية العمومية، وتم تقديم درع اللعب النظيف والعادل للمنتخب الفلسطيني . وأشار الشروف إلى أن الاتحاد استعد لهذه البطولة بالقدر المستطاع ووفق الامكانات المتاحة و، رغم ظروف جائحة “كورونا” التي كان لها تداعياتها على صعيد جهوزية اللاعبين بدنياً وفنياً. في ظل انضباط اللاعبين الذي ادى إلى هذه النتائج المشرفة أ الشروف المدير الفني أحمد أبو دخان، الذي شارك على هامش البطولة في دورة التدريب الدولية، وحاز على درجة ١٣ وهي أعلى درجة يمنحها الاتحاد الدولي للمواي تاي للمدربين ، كما أشاد بالحكم عدنان الحصري الذي أدار منافسات من البطولة وأثبت جدارته كحكم دولي في المحفل العالمي, يشار أن هذا الانجاز هو انجاز مهم لفلسطين ويعني لنا الكثير خاصة أن الحصاد للميداليات في بطولة كهذه أمام دولة عظمى في مقارنة ما بين الفرق في الامكانات بيننا الا أن إصرارنا وإيماننا بقدرة لاعبينا أبناء شعبنا في التقدم نحو المواجهه والانتصار هو الاهم في لغة تحقيق طموحنا الذي لا يتوقف وهذا الانجاز إشارة واضحة على ذلك الانتصار ..

مقالات ذات صلة