استنفار لقوات الاحتلال في منطقة باب العمود بدعوى محاولة طعن

استنفرت قوات الاحتلال أعداد كبيرة من جنودها، مساء الأحد، في منطقة باب العمود في القدس.

وأفاد شهود عيان، أن قوات الاحتلال انتشرت بأعداد كبيرة وبصورة مفاجئة في منطقة باب العمود وشارع نابلس والمصرارة، وأوقفت الشبان وحررت هوياتهم وأخضعتهم للتفتيش.

كما اعتقلت القوات شابين من منطقة باب العمود.

وادعت الشرطة الإسرائيلية، أن مستوطنين أبلغاها عن تعرضهما لمحاولة طعن، قرب باب العمود، دون أن ينتج عن ذلك إصابات، وقالت الشرطة إن قوات كبيرة من عناصرها وجنود ما يسمى “حرس الحدود” هرعوا إلى المكان وشرعوا بعملية بحث واسعة لاعتقال أي مشتبه بمحاولة تنفيذ عملية الطعن المفترضة.

مقالات ذات صلة