بيان صادر عن وزارة التنمية حول الطفلة التي عثر عليها بجانب مسجد بالرام

قالت وزارة التنمية الاجتماعية، إنها تتابع باهتمام الجدل الدائر والتعاطف الكبير من الجميع بخصوص واقعة العثور على طفلة رضيعة بجانب مسجد الرام مساء أمس.

وأكدت الوزارة في بيان لها، على احترام  الحق في التعبير، إلا أنها ترفض تناقل الأخبار والشائعات حفاظاً على خصوصية وكرامة الطفلة التي من الممكن العثور على ذويها من خلال جهات الاختصاص.

وأضافت: “ننوه أن هذه الواقعة تخضع لإجراءات البحث والتحري من قبل الشرطة والنيابة العامة حسب اختصاصهم، وانطلاقاً من ذلك تدعو الوزارة كافة المواطنين اعطاء الفرصة الكافية لجهات الاختصاص للقيام بعملها وفق الاجراءات والقوانين المعمول بها في فلسطين”.

ونوهت وزارة التنمية الاجتماعية إلى أن إجراءات الاحتضان للأطفال لها معايير وشروط منصوص عليها في نظام صادر عن مجلس الوزراء.

مقالات ذات صلة