العاروري: نقلنا رسالة واضحة جدًا وقاسية للاحتلال .. والضغط على الأسرى قد يُفجر الوضع

قال نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس صالح العاروري إن حركته نقلت رسالة واضحة جدًا وقاسية إلى الاحتلال الإسرائيلي أن الضغط على الأسيرات والأسرى قد يفجر الوضع.

وأكد العاروري خلال لقاء على فضائية الأقصى اليوم الخميس، “قد نجد أنفسنا وسط صراع مفتوح ومكشوف على كل الصعد، وإمكانية انتقال التوتر إلى خارج السجون واردة بقوة”.

وأشار إلى أن الاحتلال يحاول تثبيت بعض الإجراءات، من نقل الأسرى بين الغرف والسجون

وبين العاروري أن الأسرى في جميع السجون أبلغوا إدارة السجون أنه ستكون هناك مواجهة مفتوحة إذا لم يتم التراجع عن إجراءاته ضد الأسيرات.

ودعا أبناء شعبنا إلى الاستجابة لدعوات الحراكات الشعبية والجماهيرية المناصرة للأسرى.

وأوضح أن حركته تتواصل مع جهات إقليمية ودولية وعلمائية وشعبية وقومية لاطلاعهم على جرائم الاحتلال بحق الأسيرات والأسرى.

وقال العاروري: “لن يتم تطبيع شعبنا على إمكانية المساس بالأسيرات والأسرى، والأمور لن تمر مرور الكرام، فالأسرى والمسرى خطوط حمراء لن نسمح بالاقتراب منها”.

وأشار إلى أن “تكريم الأسرى المحررين واجب وفريضة على أبناء شعبنا، واستقبال الأسير وكأنه سجين جنائي غير جائز ولن نقبل به”.

مقالات ذات صلة