الاحتلال يجبر مواطنا على هدم منزله في سلوان وآخر على هدم محله في الشيخ جراح بالقدس

أجبرت سلطات الاحتلال الاسرائيلي، اليوم السبت، مقدسيا على هدم منزله في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، وآخر على هدمه محله التجاري في حي الشيخ جراح شرق القدس المحتلة.

وأفادت مراسلة “وفا”، بأن بلدية الاحتلال في القدس، أجبرت المقدسيين، رامي عويضة على هدم منزله في واد قدوم بسلوان جنوب الأقصى، وجمال أبو نجمة على هدم محله التجاري في الشيخ جراح شرق القدس المحتلة بحجة عدم الترخيص.

وقال عويضة لـ”وفا”: إنه اضطر لهدم منزله البالغة مساحته 60 مترا ذاتيا، تجنبا لدفع غرامات باهظة تفرضها عليه بلدية الاحتلال في حال قامت طواقمها بعملية الهدم.

وأضاف: انه اضطر للعيش في المنزل مع زوجته وأبنائه الأربعة، رغم أن البيت ليس مكتمل البناء، بسبب مضايقات بلدية الاحتلال التي لم تسمح له بإكماله، ورفضت منحه ترخيصا.

مقالات ذات صلة