الحكومة تقرر إحالة المعتدين على أراضي الدولة بأريحا للنائب العام

 قررت الحكومة خلال اجتماعها الأسبوعي في أريحا اليوم الإثنين، وقف الاعتداءات على أراضي الدولة في المحافظة وإحالة جميع الحالات المخالفة للنائب العام لاتخاذ الإجراءات القانونية والأمنية.

واعتمد مجلس الوزراء في جلسته التي عقدت يوم الإثنين في أريحا، اعتماد خطة تنموية متعددة الأبعاد لأريحا والأغوار تغطي كافة المجالات الزراعية والسياحية والصناعية والكهرباء والمياه والعمل والشؤون الاجتماعية والطرق وغيرها من المجالات الحيوية.

كما اتخذت قراراً بالبدء بطرح عطاء لمشروح تطوير وبناء الضاحية السكنية في جبل قرنطل بالشراكة مع الشركات المطوّرة المحلية والدولية وفق نموذج شراكة حكومية خاصة PPP.

واعتماد توصيات اللجنة الوزارية بخصوص إجراءات الاحتلال بشأن تصدير المنتجات الزراعية وضمان المعاملة بالمثل في كافة الإجراءات، والمصادقة على خط فلسطين للبيانات الإحصائية للأعوام 2022-2026.

كما تقرر منع دخول الأشخاص غير المطعّمين إلى المؤسسات الحكومية والعامة تحت طائلة المسؤولية، والمصادقة على الإحالات النهائية لعدد من المشاريع التنموية في المحافظات الجنوبية والشمالية في مجالات الكهرباء والطرق والمدارس والمياه.

وكذلك قررت تمديد عطاء مشروع زهرة الفنجان لمدة 3 أشهر إضافية، واعتماد تاريخ 15/12 في كل عام يوماً وطنياً للتطريز الفلسطيني.

كما صادق مجلس الوزراء على خط سلك “أم سلطة” الطاقة بتقديم الدعم المالي كفاتورة الكهرباء المنزلي في عدد من التجمعات السكنية في الأغوار الفلسطينية، والمصادقة على عدد من أذونات الشراء لغير حاملي الهوية الفلسطينية، وإحالة عدد من مشاريع القوانين للوزراء لدراستها.

وقرر المجلس تخصيص مبلغ 9 مليون دولار من مشاريع الدول المانحة لدعم المشاريع الصناعية في منطقة أريحا الصناعية، واعتماد مبلغ 2.4 مليون يورو من المنحة الإيطالية لتأهيل وتطوير موقع “تل السلطان” السياحي في أريحا.

وصادق على حزمة مشاريع الحكم المحلي في أريحا والأغوار بقيمة 32 مليون شيكل تشمل بنى تحتية ومسلخ وحاويات نفايات ومنشأة تدوير نفايات وتوريد سيارات نفايات.

كما قررت تخصيص مبلغ 5 مليون شيكل لمشروع تمكين النساء العاملات في المستوطنات في منطقة الأغوار.

مقالات ذات صلة