31 جنديًا إسرائيليًا قتلوا خلال 2021

أظهرت بيانات رسمية للجيش الإسرائيلي، نشرت اليوم الثلاثاء، أنه خلال عام 2021، قتل 31 جنديًا بينهم واحد فقط سقط خلال عملية “حارس الأسوار” على حدود غزة بعد إطلاق صاروخ مضاد للدروع.

وبحسب البيانات التي نشرها موقع صحيفة يسرائيل هيوم، فإن الإحصائية لم تشمل جندي حرس الحدود الذي قتل برصاص شاب فلسطيني على حدود غزة، كذلك الضابطين اللذين قتلا في حادثة تحطم المروحية في بحر حيفا، بالإضافة إلى جندي قتل في جريمة إطلاق نار، ورابع انتحر داخل السجن خلال التحقيق معه.

ويظهر من البيانات أن 10 من الجنود قتلوا في حوادث طرق، و6 ماتوا نتيجة المرض من أبرزهم قائد لواء ناحال شارون أسمان الذي توفي خلال نشاط بدني، فيما توفي 11 نتيجة الانتحار، منهم 3 من الجالية الاثيوبية.

ويشير ضباط إسرائيليين إلى أن هناك انفخاضًا في أعداد القتلى بالنسبة للأعوام السابقة خاصة الذين أقدموا على الانتحار أو لقوا مصرعهم في حوادث سير.

مقالات ذات صلة